الاعلانات

اختراق هاتف رانيا يوسف وتخوف من نشر تسريبات والفنانة المصرية تحذر (شاهد)

Advertisement
الاعلانات

أعلنت الفنانة المصرية رانيا يوسف ، عن اختراق حسابها على تطبيق واتس آب ، والذي يعتبر اختراقًا لهاتفها ، وفقًا لخبراء فنيين.

أعلنت ذلك رانيا يوسف عبر ميزة “الأستوري” على حسابها الرسمي على إنستجرام.

وحذرت جميع أصدقائها وصاحب محل الحلاقة من التعامل مع الهاكر أو الرد على أي طلب منه.

وكتبت: “إلى كل أصدقائي الذين لديهم رقم هاتفي .. تم اختراق واتسآب الخاص بي ، ولا أحد يتعامل مع أي مكالمة أو طلبات عبر الرقم”.

رانيا ستضيفرانيا ستضيف
رانيا ستضيف

رانيا يوسف ونزار الفارس

قررت النيابة العامة المصرية انقاذ الشكوى التي قدمتها الفنانة رانيا يوسف ضد الصحفي العراقي نزار باريس ، بسبب فشل التحقيقات في التحقق من أصالة الحادث من عدمه ، في الحوار الشهير الذي بثته قناة “عراقية”. قناة راشد.

رفع الصحفي نزار الفارس دعوى قضائية ضد الفنانة رانيا يوسف ، طالب فيها بتعويض قدره 5 ملايين جنيه إسترليني ، عن إهانتهما على وسائل التواصل الاجتماعي من قبل الفنانة المصرية والتشهير بها.

اقرأ أيضا: التالي صادم .. الصحفي العراقي نزار الفارس يهدد رانيا يوسف فماذا حدث بينهما!

وأعلنت رانيا يوسف أنها تقدمت بشكوى ضد الفارس واتهمته بالتحرش بها ، وأحيانًا بالخداع.

وعقب صدور الحكم ، شكر الفارس النظام القضائي المصري ، ووعد بأن يكون الحكم القادم صادمًا ، مشيرًا إلى وجود مفاجآت في قضايا رانيا يوسف.

نزار الفارس يتقاعد

قبل أيام ، فاجأ الصحفي العراقي نزار الفارس متابعيه بقراره العودة إلى تقديم البرامج بعد أن أعلن مؤخرا عن اعتزاله مؤخرا ، بسبب تهديدات بالقتل ، خاصة بعد أزمته مع الفنانة المصرية رانيا يوسف.

نشرت قناة “ باريس ” مقطع فيديو قصيرًا عبر حسابها على “ إنستجرام ” ، kol7aga فيه مع الفنانة والمقدمة آرفا ، وأثارت حماسة الجمهور بانتظار حلقتها مع نزار باريس قريبًا.

أرفق الفارس المقطع بتعليق كتب فيه: “قريبا موسم جديد مع الفارس ، النجمة الجميلة ارفا ، ما رأيته أجمل منها في كل شيء ، كلاسيكي جدا ، وحلقة النار تتبعها إلينا”. . “

نزار الفارس .. تحريض على القتل!

ونشر نزار الفارس ، عبر حسابه على انستجرام ، تعليقاً من أحد المستخدمين على صورته ، كتب فيه: “هذا ما يغتالنا أحد وينقذنا. “

وقال باريس: هذا ليس تحريضا على القتل حتى لو كنت مخطئا أو صادقا أو كاذبا. هل يمكن أن نكون وصلنا إلى هذه المرحلة؟ ألا يجب معاقبة الحكومة على مثل هذا السلوك؟

وتابع: “حتى لو كنت مخطئا فلماذا التحريض على قتلي؟ كفى دمار وخراب. يكفينا الله وهو خير الوكيل. “

ثم أعلن الفارس اعتزاله تقديم الخطط ، فكتب: “أبلغكم بالتقاعد من تقديم المخططات نهائياً دون ذكر الأسباب ، الضغط كبير”.

ونشرت صحيفة “باريس” مجموعة من الرسائل التهديدية ورابطها باستخدام خاصية “القصة” على انستجرام ، وكتب في إحداها: “ستموتون قريباً. “

تابع قناتنا على YouTube لمشاهدة كل الأخبار

انقر هنا وانقر فوق زر الاشتراك

Advertisement
الاعلانات

عن fatema hassan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.