الاعلانات

الفنان الكويتي داوود حسين يتعرض للسرقة.. أكثر 26 ألف دولار!

Advertisement
الاعلانات

كشفت مصادر أمنية في الكويت ، عن تعرض الفنان داود حسين للسطو على يد أحد العاملين في مكتبه.

26 ألف دولار سرقت من مكتب داود حسين

ونقلت في الصحف (اخبار) وقال المصدر الكويتي ، إن الفنان داود حسين ، سجل حالة بمخفر شرطة وادي مايدن ، قال فيها إن رجلاً سريلانكيًا سرق منه مبلغ 8000 دينار (أكثر من 26 ألف دولار أمريكي).

وأشار المصدر الأمني ​​إلى أن الجهات المعنية بدأت التحقيق مع الفنانة بشأن القضية ، فيما لم تثبت التحقيقات بعد تورط المهاجر في السرقة.

كانت جريدة (الرأياكتشفت الكويت قبل أيام أن فناناً مشهوراً كان يسرق مكتبه في الكويت من قبل أحد موظفيه.

عامل آسيوي يسرق داود حسين

ثم أفادت الصحيفة أن المندوب قدم بلاغاً إلى مركز الشرطة بسرقة 9000 دينار من الخزنة في مكتبه بأحد المجمعات.

واتهم رجل آسيوي كان يعمل في نفس المكتب بتنفيذ الحادث.

تم تسجيل قضية ووصلت الأدلة الجنائية إلى مكان الحادث لإزالة الآثار ، فيما يحقق المحققون الآسيوي الهارب بعد أخذ معلوماته من المبلغ.

اقرأ أيضا: وفاة الفنانة الكويتية مرام البلوشي بعد إصابتها بنوبة قلبية ثالثة! (عيدان الطعام) تكشف الحقيقة

ولم تكشف الصحيفة المحلية حينها عن هوية الممثل ، لكنها أشارت إلى أنه ينتمي إلى الجيل الأكبر سناً ، قبل أن يتضح أن النية كانت داود حسين.

داود حسين: أمي سبب ابتعدي عن العمل الجاد

وفي سياق آخر ، نفى ديفيد حسين ما تردد عن تمسكه بإنجازاته الفنية القديمة ، إذ لا يمكنه عرضها الآن ، مؤكدًا أنه لو لم يكن لديه شيء جديد لما أنهى مسيرته الفنية.

قال داود حسين في مقابلة تلفزيونية: (فقط لاعب كرة قدم يتقاعد مع تقدمه في السن لأنه يعطي أقل ، لكن الفنان ينضج ، وعطاءه وخبرته تنمو ، ويستخدم مخزونه الفني في تمثيل واختيار أعماله).

ثم أشار داود حسين إلى أن الأشياء التي تقال في مسرحيات مثل (حرس المنزل) و (وداعا لندن) لا يمكن عرضها ، ولم يوافق الرقيب على ذلك. لأن الشروط العامة تختلف عن بعضها ، مع العلم أن الجمهور يقبل هذه الأعمال ويحبها ، والتواجد فيها كامل.

وأكد داود حسين أنه يأمل في تقديم مثل هذه المسرحيات مرة أخرى ، ولكن بشرط أن يجد سيناريو جيد لا يسيء إلى أحد أو أي عنصر سياسي ، وهدفه الحديث عن الكويت فقط.

كما دعا الفنان الكويتي إلى تبني مثل هذه الأعمال التي تعتبرها الدولة وطنية.

كشف داود حسين سبب إقامته الطويلة من الأدوار الدرامية الجادة ورضاه بالكوميديا ​​، مشيرا إلى أن والدته هي السبب.

قال: (كانت دموع أمي عزيزة عليّ عندما رأتني في مسلسل (أحلام مجمدة) ، حيث لعبت دور رجل ينفصل عن زوجته ويسبب مشاكل بينهما ويبتعد عن ابنته. كان حزينًا جدًا وبكى وطالبني بعدم أداء هذه الأدوار مرة أخرى).
وأشار داود حسين إلى أن والدته كانت تخشى أن يحدث له شيء قدمه في أدوار جادة ، فوعدها بأن تكون مثل الفنان إسماعيل ياسين ، لكن بعد وفاتها قرر العودة إلى العمل الجاد وقدم الكثير منها.

حذف مشهد الرقص من (بو تار)

وسبق أن أشار داود حسين إلى مشهد الرقص حيث تم حذف إحدى القنوات من الحلقة الأولى من مسلسله الرمضاني (بو تار).

قال حسين داود في تصريحات تليفزيونية: (لا أعرف لماذا تم حذفه ، بالتأكيد لديهم وجهة نظر ، لكن الغريب أنه قبل هذا المشهد كان لدي مقطع تم حذفه أيضًا ، ومن يريد أن يرى كله من المحتمل أن يدير المسلسل قناة أخرى لا تحذف المشاهد).

ثم أشار الممثل الكويتي إلى أن حذف مشاهد من المسلسل يؤثر سلبا على القناة وأضاف: (المشهد المحذوف تمت مشاهدته أكثر من مليون مرة منذ الحلقة الأولى من المسلسل).

وحول موافقته على المشاركة في مسلسل (بو تار) ، قال داود حسين: (فترة المنع التي عاشوا فيها بسبب كورونا جعلتني أشعر بأننا يجب أن نضحك ، وعندما عرض المسلسل عليّ ، خاصة وأنه كان في مجموعة كبيرة من النجوم التي أحبها لم أتردد في القبول).

وتحدث داود مجددًا عن سبب انحرافه عن التقاليد ، موضحًا أنه لا يستطيع تقليد أحد إلا من يثق بنفسه فقط ، لأنه قد يُحاكم بسبب بعض الشخصيات التي لا تثق في نفسها ، على حد تعبيره.

تابع قناتنا على YouTube لمشاهدة كل الأخبار

انقر هنا وانقر فوق زر الاشتراك

Advertisement
الاعلانات

عن fatema hassan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.